لندن - المملكة المتحدة 16/07/2019

آراء

حقائق من أعماق السجون.. الطغيان ليس هوية لتيار فكري بعينه

إن خروجنا من هذه الدائرة الثقافية الولادة للاستبداد والتسلط إلى رحاب التسامح والقبول والتعددية تبدأ بمشروع إصلاحي متكامل في "أسرع وقت". فالفكر لا يعالج إلا بالفكر وحفظ حق جميع الأفكار في الوجود ما لم يمارس أصحابها عنفا أو يدعون له.

أكمل القراءة »

الملك عقيم.. صراع البوسعيد على الحكم!

آلية وصول السلطان قابوس للحكم عبر انقلابه الناعم على أبيه هي أحد السيناريوهات الغريبة والمثيرة للدهشة التي أسهمت في تصاعد عقدة الذرية لدى السلطان الحالي، مما أدى به الحال إلى أن يكون تقريبا السلطان الوحيد من البوسعيد الذي بلا ذرية.

أكمل القراءة »

المواطن العربي بين علمانية الاستبداد وديمقراطية الإخوان

بات من الصعب الاختيار بين مثقف أو سياسي يدعو للعلمانية ويؤيد الاستبداد، ومثقف أو سياسي يدعو للديمقراطية وهو مؤدلج بالإسلام السياسي. من الصعب الاختيار في ظل انحسار الأفراد والجماعات الداعية للعلمانية، و في الوقت ذاته رافعة راية الديمقراطية ومعارضة للأنظمة الاستبدادية.

أكمل القراءة »

أدوات الضغط من أجل الإصلاح السلمي

الحراك المجتمعي المستقل هو الرهان الحقيقي والمعيار الأصدق من أجل تطوير العمل السياسي والوصول إلى مرحلة عالية من الناحية الحقوقية. لذلك، عادة ما تعمد السلطات القمعية والمستبدة، إلى السيطرة على أي عمل مجتمعي ومراقبة أنشطته.

أكمل القراءة »

فلسفة الدولة في القرآن الكريم: مذهب الشورى

الشورى عادة عربية قديمة، فنظرية الرأي الواحد لم تكن سائدة في عرف القبيلة، مع أن شيخها واحد، وأنه محل ثقتها، ومحور آمالها، وأن أحكامه لا مجال لاستئنافها أو تبديلها، إلا أنه كان يجمع بين حين وآخر رؤساء العشائر، وهم الذين كان يتألف منهم شبه شيوخ مجلس القبيلة.

أكمل القراءة »

الإسلام الذي نريد و وصورته النمطية اليوم.. تحديات و مآلات

واقعيا استمرار الإسلام بشكله القديم الذي مضى عليه أكثر من 14 قرن لن يودي بنا إلا إلى طرق نحن لا نريدها ولن يقبلها العالم منا، سواء على مستوى علاقتنا بالآخر او حتى على مستوى نظرتنا لأنفسنا بين الأمم.

أكمل القراءة »

قراءة في النظام الدستوري البحريني: مقارنة بين هيكل الدولة في 2017 و1973

إن عبارة "يقوم نظام الحكم على أساس فصل السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية مع تعاونها" في النظام الدستوري السابق والحالي، قد أنتجت بنية مؤسسية معقدة تم دراستها بدقة لمحاربة الدور الشعبي في المشاركة في صنع القرار وإدارة شؤون الدولة.

أكمل القراءة »

قراءة في النظام الدستوري البحريني: التعاون بين السلطات مع الفصل بينها

من خلال تحليل النصوص القانونية المعنية بتنظيم العمل التشريعي والبلدي أن الغاية منها هي إنتاج حالة من الوصاية والتبعية للسلطة التنفيذية، بحيث يتم إخضاع تطبيق قرارات واقتراحات المؤسسات المنتخبة شعبيًا وجعلها رهن موافقة السلطة التنفيذية وتفسيرها.

أكمل القراءة »

الإصلاح الحقوقي

الإصلاح الحقوقي أساس مهم لأي عملية تغيير جدية المراد منها التقدم والرقيّ بالمجتمع والفرد، فهي عملية قائمة على أسس ومبادئ توفر وتضمن حقوق كافة الأفراد والجماعات مهما اختلفوا في الدين والعرق والطائفة.

أكمل القراءة »

الدستور: غاية أم وسيلة؟!

هل الديموقراطية وتداول السلطة، وفصل السلطات، والتأكيد على الإرادة الشعبية كقوة وحيدة حاسمة دون قيد أو شرط، ومجابهة جميع العوائق التي تمنع سيادته وتكريس كل الوسائل التي تحافظ عليها، والتربية على أن الدولة مؤسسة خدمية فعالة شكلها المواطنون من أجل خدمته -كركائز دستورية مدنية توافقية- هي مجرد وسائل يسعى لها الإنسان للحفاظ على كرامته وتحقيق العدالة بعضهم ببعض، أم أنها ...

أكمل القراءة »
شاركنا في نشر الصحافة المستقلة التي يحتاجها العالم العربي
القائمة الرئيسية